no_objection.png

  • Share/Bookmark

شوية تركيز

May 6th, 2012

أرجوا من الجميع تحمل فلسفاتي السياسية واعتبار ما سأقول رأي مواطن عادي مشاهد للأحداث والحراك في الشارع الأردني، ولكم حرية الأخذ به أو تطنيشه.

للأسف بعد أحداث الداخلية، ركبت الأحزاب السياسية الأردنية على ظهور الحراك وترك الشباب دفة القيادة إلى عواجيز المعارضة، مما أدى إلى تشتيت المطالب الشبابية ودخول معايير لعبة السياسة وبالتالي استخفاف السلطة بالشباب ومطالبهم وعدم القدرة على توسيع قوة الدفع لدى الشارع الأردني لعدم وضوح الرؤيا والمطالب.

وقد بدا ذلك جلياً في آخر مظاهرة قام بها الحراك والأحزاب، حيث كان المطلب إسقاط معاهدة وادي عربة. هذا بالنسبة لي أظهر مدى سهولة استفزاز الحراك والاحزاب وسهولة إضعاف مطالبها من خلال تشتيتها عن جوهر العملية الإصلاحية في البلد. وقد انتابني أشد الاستغراب من ذلك. مرة نطالب بدستور ٥٢، ثم ننساه ومن ثمة نطالب بمحاربة الفساد ثم ننساه، بعدها نطالب بكذا ثم ننساه… وهكذا، دون التركيز على مطلب واحد اساسي.

وطبعاً، لعب مجلس النواب دوراً مهماً في التلاعب بأمزجت الحراك والمعارضة، وكان يأخذها يميناً وشمالاً كما اللعبة أمام طفل صغير. فاستفز المجلس الحراك والشارع بقوانين ومطالب غريبة كجوازات سفر دبلوماسية في ظرف ووقت غريب جداً. برضك عشان تلتهوا بالسب والشتم على هيك مجلس ونسينا القانون والأحكام التي أفرزت مثل هذه المجلس.

أضف إلى ذلك، أن مطالبة الحكومات السابقة بمحاربة الفساد والإصلاح غير منطقي ومضيعة للوقت في ظل قوانين وآليات تعين الحكومات ومجالس النواب الحالية.

باختصار، حكومة الطروانة هي حكومة مهمة ومرحلة قصيره هدفها انجاز وتمرير قانون الانتخاب الجديد. وبالتالي ليس هناك داعي للمطالبة باسقاط معاهدات وتنفيذ اصلاحات قد تستغرق أعوام. المهمة سهلة، وهي الضغط على هذه الحكومة لانجاز قانون انتخاب يوافق طموح الشعب، وهذا لن يتم إذا تلهى الحراك باستفزاز من هنا وهناك وسار وراء غباء أحزاب المعارضة.

شوية تركيز، ومطلب بسيط قد يمهد الطريق أمام إصلاح البلد، قانون إنتخاب منطقي وليس قانون ممسوخ. انتخابات حرة ونزيهة، وتعديل إجراءات اختيار الحكومات.

بعدها وعندما يصبح لدينا القدرة على إفراز حكومات ومجلس نواب قوي مستقل، نستطيع المطالبة باسقاط معاهدة وادي عربة، وإصلاح الفساد وتحسين المعيشة الاقتصادية وما إلى ذلك.

هذه فرصة للشارع، عليه أن يستغلها بحكمة وتركيز وأن لا يضيعها أبداً.

  • Share/Bookmark

بسطات في وسط البلد في عمان

مع ظهور المولات الكبيرة وانتشار المحلات صاحبة العلامات التجارية العالمية في المناطق المخملية في عمان، تدهورت أحوال المحال التجارية وأوضاع التجار في وسط البلد. ففي كزدورة قصيرة تستطيع أن تشاهد مدى الإحباط والاكتئاب الذي يعاني منه تجار وسط البلد. والكثير منهم يمضي معظم وقته في سبات عميق داخل المحل تكاد تسمع صوت شخيره من بين كل ضجيج الشارع.

أضف إلى تلك المصيبة، واحدة أخرى وهي البسطات التي أحتلت الأرصفة من أمام المحلات وبدأت تنافسها بيع نفس البضاعة كمن يشاهد بضاعته تغتصب أمام عينيه وليس لديه أي حول أو قوة لمنع ما يحدث. أصحاب البسطات لا يدفعون أي أجرة شهر أو ضريبة، بينما صاحب المحل يصرف ما يبيعه في دفع فواتير المحل والأجار والضريبة. إغتصاب ما بعده إغتصاب.

أضف إلى تلك الطامة، أن أصحاب البسطات تتراوح أعمارهم ما بين العشرين والثلاثين. وبمجرد النظر إليهم، ستعلم أنه ليس من الحكمة بمكان أن تتجرأ و”تتحركش” فيهم. فالعجوز الستيني صاحب المحل، ليس لديه القدرة على مطاحنة صاحب البسطة العشريني. وحتى تعرف أكثر عن تلك النوعية التي أتحدث عنها، فقد سمعت وشاهدت بأم عيني موقفاً أتمنى أن لا يحدث مع أي فتاة أخرى في هذا البلد. فعندما نأت ثلاث سيدات بنفسهن عن إحدى البسطات إذ لم يعجبهن السعر أو البضاعة، بدأ الشاب صاحب البسطة يصيح بصوت عال عليهن “شو هالطياز”! وكررها ثلاثاً! تخيل بعد أن تتعرض لتلك المواقف! هل سيكون لديك الرغبة بالشراء من مكان مكتظ تتعرض فيه للإهانة أم من مول كبير نظيف وراقي؟

صاحب محل في وسط البلد

إن ما يحزنني هو هؤلاء التجار المساكين، أصحاب المحلات الذي شكلوا روح المدينة ونبض قلبها الأصيل. هؤلاء يحملون قصصاً وحكايا والآلاماً لا يكترث لها أحد. هم يموتون دون صراخ، وكلما حاولنا أن نساعدهم، زدنا وضعهم سوءاً.

الكل ينزل إلى وسط البلد ليحارب الفساد ويطالب بالحرية، ولكن سيأتي اليوم الذي سيصبح فيه وسط البلد بلا قيمة تذكر. الكل مشغول بالإصلاح والسياسة والحرية والكرامة ونسيهم ونسي حالهم وكرامتهم.

وأصحاب البسطات لا حول لنا بهم ولا قوة، فلديهم من السند أكثر من بعض الوزراء أو حيتان البلد. ولديهم من القوة ما قد يسقطون به نظاماً بأكمله وقد يتحول كل شباب البسطات بقدرة قادر إلى بوعزيزيين.

اللهم أرحم ضعفنا، اللهم أستر علينا، اللهم أحسن ختام وسط البلد.

  • Share/Bookmark

  • Share/Bookmark

moqarrar.jpg

مازالت لدي القناعة والثقة الكبيرة بأن معظم مشاكلنا التي نعانيها في وقتنا الحاضر بدءاً من البطالة والفقر والفساد وانتهاءاً بمشاكل المجتمع الاخلاقية والسلوكية، وغيرها العديد العديد من المشاكل، يمكن حلّها من خلال التعليم.

والتعليم في هذا الوقت يعاني شتّى أنواع القصور والمشاكل المختلفة ليس فقط في الأردن وإنما في جميع دول العالم مع الاختلاف الكبير في مستويات التعليم بينها.

إن العالم في وقتنا الحالي يشهد ثورة معلوماتيةً تكاد تشبه تطور الخلايا السرطانية في الجسم.. فهي تتطور بشكل متسارع غير محدود ولا يوجد لأحد القدرة على التحكم فيها. فحسب أبحاث شركة جوجل فإن كميّة المعلومات التي أنتجتها البشرية منذ فجر التاريخ وحتى عام ٢٠٠٣ تعادل نفس كمية المعلومات التى تنتجها البشرية حالياً في عامين فقط. والمصيبة الكبرى أن قدرة البشرية على انتاج المعلومات تتضاعف بشكل أسّي كل عامين.

أضف إلى ذلك فإن هناك الآلاف من التخصصات التي تظهر الحاجة إليها كل عام، بحيث أصبحت الأنظمة التعليمية عاجزة عن سد احتياجات السوق بشكل كبير، والفجوة ما زالت باتساع مستمر. فمعظم المعلومات التي يدرسها طالب التقنية في سنته الأولى حالياً ستكون بالية وليس لها قيمة عند وصوله إلى السنة الرابعة من الدراسة.

إن عملية تطوير المناهج عملية تأخد الكثير من الوقت والجهد. ومهما حاولنا مراراً وتكراراً تجديد محتوى المناهج فإننا نخسر الكثير المزيد من الوقت والمال بلا فائدة.. فمجرد الانتهاء من عملية التطوير تكون المعلومات التي تحتويها المناهج ذات صلاحية منتهية. هذا واقعنا الذي علينا التعامل معه بشكل صريح..

مشكلة المناهج بالدرجة الأولى أنها تعتمد على توفير المعلومات للطالب مباشرة دون الحاجة للرجوع إلى مصادر أخرى.. وهذا ما نسميه “المقرر”. وهي المعضلة الكبرى التي تعانيها مناهج التعليم. بحيث تحصر المقررات الطالب والمعلم في خانة واحدة وفي خيار واحد وهو أنك مطالب فقط بما تحتويه المقررات ولا يجوز الخروج عنها حتى لو كان المقرر قديماً وعفى عليه الدهر وأصبح بلا فائدة..

يجب أن تتحول كتب الدراسة من كتب معلوماتية تلقينية إلى مباديء توجيهية وخطوط عريضة لتحديد مواضيع التعلّم وكيفية استيقاء المعلومات و تحديد المهارات المطلوب تعلّمها في كل مرحلة. وبالتالي يتم فتح مصادر المعلومات على منظومة التعليم وعدم تحديد مصدر واحد فقط يتم الاعتماد عليه بشكل مطلق.

يجب أن ننتقل من سياسة غرس المعلومات إلى سياسة تعليم مهارات استيقاء المعلومات. ويجب أن تكون المناهج مرنة بشكل كبير تسمح لاستيعاب المستجدات التي تطرأ في عالمنا دون اللجوء إلى إعادة التأليف أو طباعة كتب جديدة..

إن عدم مرونة المناهج التعليمية تقف حائلاً كبيراً أمام تطور مهارات الطلبة والمعلمين أيضاً.. فحتّى المعلم أصبح يعاني من الفجوة بين خبراته الشخصية وما يطرأ من جديد في مجالات العلوم المختلفة..

أمّا إذا قمنا بتحرير المناهج وتحويلها إلى خطوط عريضة فإن ذلك سيحفّز المدرس على بذل المزيد من الجهد لمتابعة ما يدور حوله حتى يبقى قادراً على إعطاء المزيد لطلبه ولا يركن إلى صفحات الكتاب المدرسي الذي بات يحفظه عن ظهر قلب منذ زمن بعيد.

  • Share/Bookmark

Cartoon | Tawjihi side effects !!

  • Share/Bookmark

online_freedom.png

قرر شعتيلي في خطوة غير مسبوقة وبعد قرار الحكومة بنكش مخّاتها على المواقع الإلكترونية أن يَصُفَّ على الشمال ويتخلى عن خططه الطموحة في إصلاح العالم وأن يلتزم أقرب حيط متوفر في ظل الظروف المتاحة حالياً.. مع العلم أن معظم الحوائط الموجودة محجوزة لشوفرية التكاسي والمارة لتفريغ محتويات المثانة في الحالات الطارئة..

ولكم جزيل الشكر..

وبمناسبة السياسة الجديدة لحائط السلامة مُنع التعليق على هذا الخبر حتى إشعار آخر..

  • Share/Bookmark

Sha3teely in Coaster bus in Amman

لظروف عديدة تتعلق بالطفر والقرف والزحمة والسخام، قررت استعمال المواصلات بدل السيارة و صرت أروح كل يوم على الشغل عن طريق باصات الكوستر.. محسوبكم ساكن في منطقة الجامعة الأردنية وشغلي بالشميساني قرب فندق الماريوت وبالتالي فإن حظّي السعيد وضعني في أكثر الشوارع وفرة من حيث خطوط النقل والمواصلات.. فكل الباصات القادمة من الشمال وخارج عمّان باتجاه وسط المدينة والمجمّع تمر من خلال شارع الملكة رانيا.. وبالتالي مشكل] الوقت محلولة أحسن بكثير من دولة زي اليابان! بحيث بقدر أضمنلك مرور ٣ باصات معاً ” مش باص واحد” كل نصف دقيقة من أمامك، والثلاث باصات بتسابقوا مين يركبك قبل.. صراحة مش راح تلاقي هذا التفوق في الخدمة لا في اليابان ولا ألمانيا ولا في أي دولة متقدمة أخرى..

ومن فوائد المواصلات ما يلي “عد ياسيدي”:
- التخلص من الكلتش ودعسة البنزين والغيار..
- عدم الاضطرار للبحث عن صفّه للسيارة..
- تقليل نسبة زفارة اللسان بما يقارب الـ ٨٠٪..
- التخلص من أسباب المخالفات المرورية..
- تقليل استهلاك الطاقة والبنزين..
- إتباع أنماط صحيّة كرياضة المشي وأحياناً الركض “عشان تلحق الباص”..
- التعرف على وجوه بائسة جديدة..
- التخفيف من معناتك الشخصية عندما تشاهد أشخاص مسخمطين زيّك..
- الاستمتاع بمواقف طريفة ومشاكل تعلمك دروس عظيمة في الحياة..
- القدرة على السرحان والتأمل من دون أن تهكل هم الاصطدام بمؤخرة سيارة أخرى..
- الحصول على مساج شامل من خلال الكراسي الهزّازة المتوفرة في جميع الباصات..
- تتعلم هندسة استغلال المساحات الضيقة وكيفية دحش أكبر قدر ممكن من الأشخاص ضمن نطاق ضيّق..

ملاحظة:
- هذه الفوائد لا تشمل التكاسي الصفراء!
- للشباب العزّابية: إن فكرة تزبيط فتاة داخل باص الكوستر هي فانتازيا خيالية غير قابلة للتطبيق أبداً، مع أنّي إستعملتها كغطاء أمام أقاربي عند سؤالهم عن كيفية تعرّفي على زوجتي، فكان الجواب أنّي تعرفت عليها في باص المؤسسة والذي لم أتوقعه أبداً أن هناك من صدّق هذه الفكرة، ربما لحد الآن..

  • Share/Bookmark

Cartoon| Sharaf dry-clean

September 30th, 2009

Sharaf Dray clean

Inspired by Cartoonist Omar Al Abdallat’s caricature Sharaf dry clean

  • Share/Bookmark

cover.jpg

When we started Kharabeesh we wanted to be storytellers who are telling our stories in all kind of formats. But we never thought that we are going to tell a story of a city through floats and a people..

We were lucky to be part of an amazing trilogy. Three Jordanian companies, iJordan, OrangeRed and Kharabeesh teamed together to organize Amman’s first parade. The biggest festive event this year and the tipping point of a one year celebration of GAM’s centennial.

Amman Centennial Parade Poster

Kharabeesh is considered the creative arm of the organizing team. Our role was divided into two major parts.

A- Branding and communication design which include designing all kind communication materials such posters, flayers, outdoors. ads and TVCs.

Amman Centennial Parade Website

B- Float design, and that was the most challenging and interesting part, because it was the first time ever we design a float, from concept to workshop drawing, eleven floats were designed. Ten of these floats, each represent a decade from the 100 years of Amman.
Amman Centennial parade | One the floats concept sketches

The parade is going to be on Friday 9th of October and it’s gonna start form the roman theater and ends at Ras Al Ain.

map.jpg

  • Share/Bookmark