• Share/Bookmark

road_block_01.jpg

هذا المشهد يتكرر بعد صلاة كل جمعة قرب مسجد الجامعة الأردنية… يقوم المصلون بالاصطفاف على جوانب الطريق بطريقة تؤدي إلى تضيقه فتعلق الباصات والسيارات الكبيرة مما يؤدي إلى إغلاق الشارع لقرابة الساعة حتى تنتهي الصلاة..

يعني لا أدري كيف وصل الحال بنا إلى اللامبالاة وعدم الاكتراث لحرمة الطريق العام. فقد نهى رسول الله صلى الله عليه وسلّم من الجلوس في الطرقات، فما بالكم بالاصطفاف في منتصف الطريق بحجة الذهاب إلى الصلاة.

تذكر أخي المسلم أن من تدخل المسجد وتصلي من أجله هو نفسه الذي أمرك بأن تحترم حرمة الطريق وأن لا تؤذي الناس بإغلاقك الشارع.. فماذا لو كانت هناك حالة طارئة تستدعي الوصول إلى المستشفى وكنت السبب في تعطيل المسير.

بصراحة لا منّك ولا من صلاتك…

road_block_02.jpg

road_block_03.jpg

road_block_04.jpg

  • Share/Bookmark

matar.png

حدثتني أمي التي عاشت طفولتها في السلط بعد لجؤها من الرملة في ٤٨ عن ذكريات أهلها في الخمسينات عندما كان ينحبس المطر، حيث كان يخرج أهل السلط في مسيرات بين شوارعها وأزقتها وصولاً إلى ‪مقام‬ الخضر، يقلبون ملابسهم ويغطون رؤوسهم وينشدون…

يلا الغيث ياربّى… تسقي زرعنا الغربي

يلا الغيث يادايم… تسقي زريعنا النايم

ثم يقوم سكّان البيوت المطلة على الشوارع برش الماء على أفراد المسيرة. وكلما وصلوا حارة لحقهم أهل تلك الحارة في المسير.

لقطات من ذاكرة والدتي استثارها إنحباس المطر الذي نعانيه الآن. ذكريات تحدثنا كيف كان الناس في زمن ليس ببعيد تربطهم علاقات ود وتجمعهم طقوس خير ورجاء. في القدم كانت ترش المياه والورود أمّا اليوم فالمسيرات التي نشهدها في السلط ترش فيها الحجارة والقنابل المسيلة للدموع، يا لها من مفارقة….

  • Share/Bookmark