startup.png

هناك عدّة أسباب لذلك، منها السياسي ومنها الاجتماعي ومنها التقني ومنها الاقتصادي. ولكن سأقوم بالتركيز على عامل مهم وبرأي أنه سيحدث ثورة وتطور هائل في صناعة الانترنت في العالم العربي إن حدث!

تكمن المشكلة الأساسية عند معظم شركات الانترنت الإبداعية والتقنية النائشة إلي محدودية مصادر الدخل المباشرة وغير المباشرة مما يؤدي إلى ضعف وعدم وضوح خطط العمل لهذه الشركات وعدم استقرارها. وتنحصر معظم مصادر الدخل في اتجاهين، الإعلانات أوبيع المحتوى على الموبايل. وفي كلا الحالتين فإن الشركات الناشئة تقع تحت رحمة شركات الإعلان أو المعلنين الكبار أو تحت رحمة شركات الاتصالات ومزودي خطوط الهواتف النقّالة الذين دائماً ما تكون لهم اليد العليا في أي اتفاقية يتم إبرامها. أضف إلى ذلك أن جميع تلك الشركات تتقاتل من أجل أخذ جزء صغير مما يمكنها تحصيله من تلك الشركات الكبرى التي تعد على الأصابع.

هنا يأتي دور البحث عن مصادر أخرى للدخل، وفي كثير من الأحيان تلجأ هذه الشركات إلى تغير مجال عملها وقبول أي عمل آخر يدر الدخل لها حتى ولو كان ذلك بيع الفلافل على بسطة خضار. وإذا كانت تلك الشركة محظوظة فإن شركةً استثمارية قد تنقذ الوضع مؤقتاً بعد شهور وأعوام من العمل المكتبي تحت كومة من الأوراق وخطط العمل التي لا قيمة لها وقبول أصحاب الشركة الناشئة بشروط تكاد تشلحّهم ثيابهم الداخلية بعد أن أنهكهم طول السهر والعمل المضني منذ أعوام. فيأكل الواحد فيهم الخازوق بابتسامة رضاً وسعادة مع ألف شكر وحمد..

فقرُ مصادر الدخل بالنسبة لشركات الانترنت هو ناجم عن ضعف التبادل التجاري في العالم العربي داخل الانترنت. وهو ناجم بشكل أساسي من عدم وجود سياسات بنكية تدعم التبادل التجاري على الانترنت. فمنذ عقود ومعظم الاستثمارات البنكية والتسهيلات تضخ في مجال العقار متجاهلة بشكل متعمد أو غير متعمد قطاع تكنولوجيا المعلومات والتبادل التجاري الإلكتروني متعللة بعدم أمان تلك الشبكة. فبدلاً من أن يكون للبنوك العربية دورٌ فاعل وإيجابي في تطوير وتصميم الأنظمة المالية داخل شبكة الانترنت، أخذت موقف المتجاهل مما حدى بأن تكون المنطقة العربية بقعة سوداء في خارطة الانترنت.

مصائب قوم عند قوم فوائد، فربما كان إنهيار البورصات وأسواق العقار الصفعة التي كانت تحتاجها البنوك من أجل النظر إلى قطاع تكنولوجيا والمعلوماتية. وأنا على يقين أن هذا القطاع لن ينمو بدون تدخل البنوك بشكل إيجابي وتعزيز قدرات التبادل التجاري بين الأفراد داخل شبكة الانترنت. إن وجود آلية تبادل نقدي داخل شبكة الانترنت في العالم العربي سيفتح أبواباً أوسع وأسواقاً أكبر لكل شركات الانترنت وسينهض بهذه الصناعة بشكل كبير…

  • Share/Bookmark

3 Responses to “ليش صناعة الانترنت في العالم العربي متخوزقة؟؟”

  1. 5olio Says:

    صحيح كلامك وانا واحد من ياللي اكلو هالخازوق بسنة 2009 ، والمشكلة يا صديقي بتكمن في انو مجتمعنا بصورة عامة يفتقر لثقافة وقوة الانترنت بعالمنا العربي وشو الشي اللي ممكن يتغير لو اعتمدنا او اهتممنا بهالقطاع بشكل فعلي ويمكن بعض الصفقات مؤخرا اثبتت الشي اللي ممكن يطلع من هيك شي

  2. رضا البرازي Says:

    لا فض فوك يا اخ العرب :)

  3. حمود Says:

    اخ اخ اخ اخ اخ اخ

    كلام صحيح
    بس اضافة لكلام في بعض الشركات بتستخدم الزيت مع الخازوق يعين ما بتحس حالك غير طالع من راسك

Leave a Reply