big_sale.jpg

بمناسبة مئوية عمّان واحتفالات صيف ٢٠٠٩، وبمناسبة تجديد حاويات الأمانة تعلن مجموعة حاويات الأمانة عن تنزيلاتها الكبرى على جميع البضائع والمخلفات المتوفرة في جميع الحاويات بلا استثناء مع خصومات كبرى تصل إلى ٧٠٪…

يسري هذا العرض فقط في الحاويات التابعة لأمانة عمّان الكبرى ولمدّة محدودة فقط… لحّق حالك

  • Share/Bookmark

culture_street1.jpg

culture_street2.jpg

اعتصمت مجموعة من المنحوتات الفنية منذ أيّام في شارع الثقافة تضامناً معه وطالبت بمزيد من الفعاليات الثقافية على هذا الشارع التي باتت الثقافة فيه مجرد إسم في مخططات شوارع الأمانة..

كما رفعت إحدى المنحوتات يدها إلى السماء داعية المولى بأن ينعم على هذا الشارع بفيض من الثقافة وأن يحيي آمال بلاطاته التي اسودت وجوهها من عجلات أحذية المتزلجين.

ولا يعرف حتى هذه اللحظة إن كان هذا الاعتصام دائماً، أم مجرد تجربة صغيرة لتذكير الناس باسم الشارع الذي أصبح يزاحم السيارات في مساحة ضيقة كأنها سجين منفي من بلاد الثقافة.

  • Share/Bookmark
new_garbage2.jpg

new_garbage3.jpg

عمّان- وادي صقرة.
تم العثور عصر هذا اليوم على جثّة حاوية بلاستيكية حديثة الصنع تابعة لأمانة عمّان الكبرى ملقاة في الشارع فيما يبدوا أنها جريمة إنتقامية أو جريمة شرف. وقد وجّهت عناصر الأمن أصابع الاتهام إلى حاوية معدنية قديمة الصنع كانت تعمل في نفس المكان الذي تعمل به الحاوية المغدورة. وكان دافع الغيرة هو السبب الرئيسي التي اعتمدت عليه التحقيقات الأولية. كما تم اعتقال ثلاثة قطط على ذمة التحقيق من أجل كشف ملابسات الحادث. وما زالت التحقيقات جارية حتى هذه اللحظة.

  • Share/Bookmark

What the hell is this?!!

April 30th, 2009

pipe_in_the_road.jpg
Someone please tell me what the hell is this.. are we under attack by aliens pipes!!or did it grow by it self!! No signs or warnings!!

Be3arthko!! Shu Hath..

  • Share/Bookmark

أنا أحب الواسطة

April 27th, 2009

من منّا يستطيع أن يعيش من غير واسطة؟ من منّا لم يستخدم الواسطة في حياته ولو لمرّه؟ تخيل لو أننا نعيش من غير واسطة!! إذاً لماذا نحارب الواسطة يا إخوان.. لماذا نميّز المجتهد عن العواطلي؟ لماذا نميز الخاري عن القاري.. كلنا بشر وكلنّا سواسية في الحقوق إلا من كانت واسطته كبيرة!

إن الواسطة هي إيمان عميق وعقيدة راسخة بأنه لا نجاح هنا إلاّ بواسطة.. إن هذا الشعب إختار حكم الواسطة كخيار إستراتيجي بدلاً من الديموقراطية.. وعليه تم تأسيس “مجمّع واسطات العبدلي” أو ما يعرف في دول أخرى بالبرلمان ليكون منارة لكل واسطات العالم.

لماذا نتعب وعندنا القدرة على تدبير واسطة. لماذا نثق بأنفسنا وقدراتنا وعندنا واسطة. نأكل، نعيش، نشخ وننام بالواسطة. لا نريد حقوققنا ولا نريد حرّية ولا عدل ولا مساواة.. بل نريد واسطة كبيرة.

kh_wasta.png

  • Share/Bookmark

سيّد الأختام

October 15th, 2008

the-stamp.png

ختم ليس كأي ختم، لا يحمله أي شخص ولا تختم به أية معاملة.. ختم تنحني له كل الأختام في كل الدوائر الحكومية.. ختم لم ولن تجربه أبداً ما دمت مواطناً عادياً… ختم يذلل كل العقبات ويمحي كل الرشاوي و الواسطات.. ختم لن تحتاج إلى ختم بعده.. بركات هذا الختم تفيض على كل الدوائر الرسمية والحكومية وحتى الدولية.. إنه ختم عجيب.. ختم خارق، فيه تكنولوجيا تفوق كل المعرفة الإنسانية… تم استراده من الخارج.. ليقف الجميع في الطابور ويقدموا إحترامهم وينحنوا له كما تنحني القبائل الوثنية لأصنامها في احتفال بتقديم قرابينها.. أنه الختم اللذي سيحدد من تكون .. ختم سيصادق على وجودك… فاصطف في الطابور وانتظر نصيبك من الأختام… وادعو الله أن تختم على صباحك قبل أن يتم على قفاك…

“صراحة هذا ما أفكر فيه عندما أكون في طابور طويل أنتظر أن أختم معاملة وانظر إلى ذلك الموظف في تلك الدائرة الحكومية اللذي لا عمل له سوى أن التختيم !”

  • Share/Bookmark

price.jpg

One of the most annoying shopping experiences in Jordan is that you always get shocked from the bill.. you never ever pay what you see or read on the price lists or menus. Wither you buy a sandwich or a car, you always end up paying more… simply because they always give you the price without tax or service price. WHY? It is so deceiving and really it pisses me off every time. I also believe that for people from outside jordan it is not a good experience at all.

I think that the government should force all shops and restaurants to show the real prices with sales tax and services in all marketing materials and price lists.

Be honest and transparent..

  • Share/Bookmark
المرحلة الأولى:
شم رائحة الغلط بحقك، سواء بجحرة عين أوكسرة عليك سيارة أو واحد أخذ دورك أو واحد كب بلاه عليك… إلخ.

المرحلة الثانية:
رد الجحرة بجحرة مصحوبة بسوأل استنكاري “شو مال أهلك ولا؟”

المرحلة الثالثة:
الصياح والزعيق من بعيد مع التشبير إلى أعلا وإلى أسفل.

المرحلة الرابعة:
المواجه عن قرب مع إرتفاع حدة الصوت ” بالعادة تحدث هذه الحالة في حال تواجد فزّيعة” وإن لم يتواجد ينتهي الأمر عند المرحلة الثالثة.

المرحلة الخامسة:
الاشتباك بالإيدي “وتصل هذه المرحلة عندما تفلت الأمور وتصبح المسألة مسألة كرامتي وبس والباقي خس وبدّي أشل بخته.

المرحلة السادسة:
مرحلة الصدمة واستيعاب المسألة.. وهي نادراً ما تحدث.. عندها تكتشف أنه إللي قدّامك قرابة أو معرفة عندها تقلب وجهك وتتحول من أبو غظب لهلا قرابة.. وتبدأ بعدها مرحلة حقك على راسي، لاتوخذنا، كل فكري، فكرتك… بالله عليك.

المرحلة السابعة:
وهي مرحلة مراجعة الذات والندم الداخلي وأحلام الأكشن ” آخ بس لو قلته هيك، آخ بس لو عملت هيك” وبروح كل واحد في حال سبيله، مبعوص الكيف لبقية النهار…

minds_in_ramadan.png

  • Share/Bookmark

ramadan_creature.gif

Can you spend a night at home during Ramadan without watching anything on TV. This is might be easy for some, but I don’t think its possible for the majority of people specially those who do not have internet life or alternative things to do at night.

I’ve learned that Ramadan is chance for people to connect spiritually with God and to raise there moral spirit… Well I guess this not the situation at all now theses days.

I have received this message on my mobile and it shows you how much we abused the concept of Ramdan.. . the message came from one of Amman’s restaurants and it says ” Spoil urself with BAB EL 7ARA & our Tasty Argeeleh, Plying cards, S7our Baladi. At ***** during Rmadan evenings. ” so guy’s, don’t pray or fast.. just spoil your self in Ramadan.. Ramadan is all about spoiling yourself and watching BAB el 7ara…

I have no further comment..

Ramadan Kareem for everyone.

  • Share/Bookmark

What I am going to tell you is exactly what I saw with my own eyes. I felt my self inside one of these “Tash ma tash” or ” Maraya” TV series. I was standing at the counter and I was able to see the computer screen of one of the employees behind it. He was watching videos on youtube, some people approached him and he asked them to see another colleague. Next to him another employee doing nothing and just came from “3aza” in salt according to what she said. The one which we were dealing with was talking to the phone with her kids and eating grabs. Next to her an employee handling 10 people. on the back two employees doing nothing but staring at people and yawning.

On another counter, I saw three employees drinking coffee” gahwa sada” and mingling with each-other. I saw around 10 empty chairs. I did not see any kind of monitoring or control. and everyone is waiting for the day to end.

Most of them smock inside a non smocking area “like every single public space in Jordan” . Aggressive faces, and they can’t stand what they are doing and they don’t want to deal with any kind of people.

I don’t know!! maybe because it Thursday!

  • Share/Bookmark